Facebook
Instagram
Twitter
Home > Ar-Uncategorized > إنطلاق أعمال لجنة المشاورات السياسية الأولى الطاجيكية – الإماراتية في مدينة دوشنبيه

إنطلاق أعمال لجنة المشاورات السياسية الأولى الطاجيكية – الإماراتية في مدينة دوشنبيه

في تاريخ 20 مارس عام 2017 إنطلقت في العاصمة جمهورية طاجيكستان مدينة دوشنبيه، أعمال لجنة المشاورات السياسية الأولى الطاجيكية – الإماراتية حيث ترأس الجانب الطاجيكي سعادة/ نظام الدين زاهدي، النائب الأول لوزير الخارجية لجمهورية طاجيكستان في حين ترأس من الجانب الإماراتي سعادة / أحمد عبدالرحمن الجرمن، مساعد وزير الخارجية والتعاون الدولي للشؤون السياسية، بحضور الدكتور أحمد المطروشي، مدير إدارة غرب آسيا بوزارة الخارجية والتعاون الدولي، والوفد المرافق

وتم خلال اللقاء، استعراض عدد من المواضيع ذات الاهتمام المشترك، وبحث سبل تعزيز التعاون وتطوير العلاقات الثنائية، بما يسهم في تحقيق المصالح المشتركة، وتبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية

وأكد نظام الدين زاهدي، النائب الأول لوزير الخارجية حرص جمهورية طاجيكستان على تطوير وتنمية علاقات التعاون والشراكات مع دولة الإمارات، بما يعكس طموحات وتوجهات القيادة العليا في كلا البلدين، وبما يخدم الأهداف والمصالح المشتركة، داعياً إلى توسيع قاعدة التعاون المشترك على صعيد العلاقات الثنائية ومتعددة الأطراف

وقال النائب الأول لوزير الخارجية إن فخامة إمام علي رحمان، رئيس جمهورية طاجيكستان وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، الصديقة، أكدا خلال لقائهما في أبوظبي مؤخراً، سبل تعزيز وتمتين العلاقات الثنائية، وباركا الاتفاقيات ومذكرات التفاهم الموقعة، ودعوا إلى تنميتها إلى مستويات وآفاق أوسع خدمة للمصالح المشتركة للبلدين والشعبين الصديقين

وأعرب نظام الدين زاهدي، النائب الأول لوزير الخارجية عن شكره وتقديره لمؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية على برامجها الخيرية والإنسانية التي تنفذ لإغاثة منكوبي الكوارث الطبيعية في طاجيكستان، وعبر عن تطلع طاجيكستان لبناء شراكة دائمة مع دولة الإمارات، وترسيخها في جميع المجالات الإنسانية والتنموية

وأكد الجانبان أهمية الاستفادة من الميزات التنافسية والنمو المميز الذي يحققه اقتصاد البلدين، من أجل توسيع قاعدة التعاون المشترك، والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في جميع المجالات، خاصة الاقتصادية والتجارية والسياحية والثقافية

وفي ختام اللقاء، أكد النائب الأول لوزير الخارجية بجمهورية طاجيكستان، أهمية التنسيق والتشاور المستمر بين البلدين، فيما يخص القضايا ذات الاهتمام المشترك في مختلف المحافل الإقليمية والدولية